سيارات "جاك موتورز" الصينية قريبا في الأسواق



سيارات "جاك موتورز" الصينية قريبا في الأسواق

 حليمة هلالي - يدخل مصنع تركيب السيارات "جاك موتورز" للعلامة الصينية الخدمة قريبا، حيث سيدعم السوق الوطنية بسيارات رباعية الدفع وشاحنات ذات الوزن الصغير، في الوقت الذي ابرق سفير الصين بالجزائر رسالة الى رئيس الوزراء احمد اويحي لمنح المصنع الضوء الاخضر للشروع في العمل سيما وان الاشغال انتهت به بمنطقة عين تيموشنت . 
وحسب السفير الصيني، فإن الجزائر شريك قديم وسوق واعدة، مؤكدا على ضرورة نقل خبرات مصنع "JAC" للمساهمة في تطوير صناعة السيارات الجزائرية من خلال ثلاث نقاط مهمة وهي إنتاج المحركات الحرارية لسيارات" JAC "وكذا للعلامات التجارية الأخرى في موقع الانتاج بعين تيموشنت.
بالاضافة إلى إنتاج المعدات وقوالب والعجلات الخاصة ب JAC وعلامات السيارات الأخرى في الجزائرفي نفس موقع الإنتاج
من جهة اخرى، يطمح المصنع الواعد في الجزائر الى بلوغ نسبة تصدير وهذا عند بلوغ نسبة من الانتاج تصل 30 إلى 50٪ للشاحنات والمحركات وجميع أنواع المعدات حيث سيتم اقتحام البلدان الأفريقية كسوق قريبة.
للاشارة فإن مصنع جاك بعين تيموشنت يوشك على الانتهاء في انتظار الضوء الأخضر للشروع في العمل. وحسب برقية أرسلها السفير الصيني لرئيس وزراء احمد اويحيى، فإن هناك ثلاثة فرق تعمل 24 ساعة تقوم بالتحضير لانطلاق الإنتاج بعد شهر واحد.
وللعودة إلى الالتزامات الثلاثة المهمة للحكومة الصينية، سيكون مصنع المحركات والمولدات المستقبلية بالجزائر مماثلاً لتلك التي صنعتها شركة جاك موتورز مع شريكتها الأمريكيةNOVISTAR، حيث سيكون عليها إنتاج 40.000 محرك بداية من السنة الأولى للوصول بعد بضع سنوات 80.000 محرك في سنة. وستكون المحركات المصنعة من 90CV إلى 140 CV وتعد الشاحنات ذات الوزن الصغيرة وسيارات الدفع الرباعي العلامات الاولى التى تقتحم بها JAC السوقالجزائرية وللاشارة فان المصنع يغطي مساحة 35 هكتارا بقيمة مالية اولية تقدر ب 140 مليون دولار.
وحصل المشروع على جميع التراخيص اللازمة لمعرفة اتفاق وزارة الصناعة والمناجم غير أن كل ما تبقى هو موافقة المجلس الوطني للاستثمار في CNI ، الذي يرأسه رئيس الوزراء أحمد أويحيى.


مصدر: البلاد أون لاين

شاهد أيضا