مصر : صناعة الدواجن تكشف أهمية ضم إنتاج الدواجن الحية للبورصة السلعية



مصر : صناعة الدواجن تكشف أهمية ضم إنتاج الدواجن الحية للبورصة السلعية

كشف سامح السيد رئيس شعبة صناعة الدواجن بالغرفة التجارية بالجيزة عن مقترحا تقدمت الشعبة إلى وزارة التموين والتجارة الداخلية بضم الإنتاج قطاع الدواجن والطيور الحية إلى البورصة السلعية المصرية وذلك لتحقيق استقرار وثبات السوق الأسعار فى السوق المحلى وضمان حقوق التجار والمنتجين.

وقال سامح السيد رئيس شعبة صناعة الدواجن بالغرفة التجارية بالجيزة إنه تم تقديم مقترح من الشعبة وعدد من المنتجين إلى الدكتور إبراهيم عشماوى مساعد وزير التموين والتجارة الداخلية ورئيس البورصة السلعية المصرية بضم الدواجن الحية إلى البورصة السلعية، مشيرا إلى أن ذلك يأتى بسبب عدم القدرة على عودة بورصة الدواجن الرئيسية للعمل مرة أخرى.

وأضاف السيد فى تصريح خاص لليوم أن الغرض من ضم الدواجن الحية إلى البورصة السلعية يمثل حفاظا على المنتجين وضمن تحديد سعر للإنتاج الخاص به بما يحقق هامش ربح مناسب وهو ما يقلل خسائر المنتجين، إضافة إلى أن وجود بورصة يحقق التوازن والاستقرار بالسوق المحلى من حيث السعر للمستهلك مناسب، موضحًا أن البورصة ستعمل على حصر الإنتاج المحلى وتحديد الفرص التصديرية من حجم الإنتاج ومدى للاكتفاء الذاتى واحتياجات السوق المحلى

والجدير بالذكر أن الحكومة ممثلة فى وزارة التموين والتجارة الداخلية وجهاز تنمية التجارة تسعى فى العمل على توفير السلع والمنتجات الغذائية بأسعار مناسبة من خلال تقليل حلقات تداول المنتجات بما يضمن انخفاض تكاليف النقل الامر الذى سينعكس على السعر النهائى للمنتج ونجحت الوزارة بإطلاق البورصة السلعية لأول مره فى مصر بالتعاون مع الجهات المعنية الشريكة فى تأسيس البورصة.

البورصة السلعية تهدف إلى تقليل حلقات تداول السلع بين المزارعين والمنتجين وصولا إلى يد المستهلك، ويستطيع البائع " مزارع أو تاجر أو منتج " إيداع السلع داخل المخازن المعتمدة من قبل وزارة التموين بعد تصنيفها وإعطاء درجة لجودتها ليتم تداولها مباشرة على المنصة الإلكترونية للبورصة التى تعرض الكميات المتاحة من كل سلعة على شاشات البورصة لتتحكم آليات وقوى العرض والطلب بين البائع والمشترى فى تحديد سعر تلك السلع لصالح المستهلك مما سنعكس بشكل إيجابى على أسعار السلع والمنتجات حيث من المتوقع أن تساهم البورصة السلعية فى انخفاض أسعار السلع من 20 إلى 25% بسبب تقليل حلقات التداول وانخفاض تكاليف النقل.


مصدر: اليوم السابع

شاهد أيضا