مصر : شعبة المستوردين تعلن وفرة كبيرة للدولار فى البنوك وتراجع سعره مقابل الجنيه



مصر : شعبة المستوردين تعلن وفرة كبيرة للدولار فى البنوك وتراجع سعره مقابل الجنيه

قال حمدى النجار رئيس الشعبة العامة للمستوردين فى الاتحاد العام للغرف التجارية، إن هناك وفرة فى المعروض من الدولار فى استيراد السلع الاستراتيجية الهامة، إضافة إلى انخفاض سعره فى مقابل الجنيه مقارنة بالشهور الماضية والذى وصل سعره إلى 15.60 جنيه، وهو ما ينعكس على أسعار السلع المستوردة فى توفيرها بكميات كبيرة دون عوائق وبأسعار مخفضة للمستهلك، موضحا أن السياسات الحكومية الصحيحة استطاعت أن تخفض من سعر صرف الدولار مقابل الجنيه وتفره بكميات كبيرة. 

 

وأضاف النجار فى تصريح خاص لـ " اليوم السابع "، أن هناك فائضا من الدولار فى البنوك المصرية ولا يوجد أى أزمات فى التعاقد على السلع اللازمة للسوق المحلى بالإضافة إلى وجود فائض كبير من السلع بالأسواق، ولفت إلى أن جائحة كورونا لم تؤثر على الواردات وإنما أثرت على الطلب على بعض السلع فى الأسواق والتى أدى لوجودة وفرة كبيرة فى الكثير من السلع وشراء المستهلكين لاحتياجاتهم فقط. 

 

وأشار رئيس شعبة المستوردين، إلى أن هناك الكثير من الخطط التى تسعى شعبة المستوردين إلى تنفيذها خلال الفترة المقبلة وأهمها السعى فى مخاطبة الحكومة تسهيل الإجراءات الخاصة بانهاء أوراق الاستيراد بنظام الشباك الواحد حتى يستطيع المستوردون فى الانتهاء من كافة الأوراق المطلوبة من منفذ واحد وعدم تعدد الجهات الخاصة بالسماح لإنهاء الاجراءات الخاصة باستيراد السلع، بالاضافة إلى مناقشة مشاكل قانون 43 والخاصة بتسجيل الشركات فى هيئة الرقابة على الصادرات والواردات والذى يواجه فيه الكثير من المستوردين مشاكل فى تسجيل شركاتهم ونسعى إلى حلها. 

 

وفى تصريحات سابقة قال النجار أن حجم الواردات من اللحوم المستوردة سنويا تقدر بنحو 250 ألف طن من البرازيل والهند، والتى تعتبر من أكبر الدول التى لديها مجازر عملاقة وتصدر لكافة دول العالم وتتميز اللحوم البرازيلى بجودتها مقابل الهندى، نظرا للبيئة الخصبة والمجازر العملاقة بدولة البرازيل حيث نستورد منها 150 ألف طن، ومن الهند 100 ألف طن سنويا.

 

وأضاف النجار، أن أزمة كورونا أثرت على كافة الأسواق العالمية وفى مصر، وتراجعت حجم الواردات من اللحوم خلال العام الجارى 2020 بنحو 40%، إلا أن هناك كميات من المعروض كبيرة فى السوق المصرى ولم تتعرض اللحوم لأى نقص، متوقعا أن تتعافى الأسواق عند الانتهاء من جائحة كورونا حول العالم وفى مصر، إلا أن الأزمة لم تؤثر على طبيعة المعروض من السلع الغذائية.


مصدر: المصري اليوم

شاهد أيضا