مصر.وزيرة التخطيط تبحث مع نائب رئيس الوزراء الأوزباكستانى مجالات التعاون بين البلدين



مصر.وزيرة التخطيط تبحث مع نائب رئيس الوزراء الأوزباكستانى مجالات التعاون بين البلدين
التقت هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ومحافظ مصر لدى البنك الإسلامي للتنمية، بالدكتور جمشيد كوتشكاروف نائب رئيس الوزراء ووزير التنمية الاقتصادية والحد من الفقر بأوزباكستان، وذلك على هامش مشاركتها بالاجتماع السنوي السادس والأربعين لمجموعة البنك والمنعقد بمدينة طشقند بجمهورية أوزبكستان.
 
وبحث الطرفان خلال الاجتماع مجالات التعاون بين الدولتين وما يتعلق بالملفات المشتركة. 
 
واستعرضت هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية عددًا من الملفات المهمة التي تعمل عليها الوزارة في ضوء وجود عدد كبير من الاختصاصات المتشابهة بين الوزارتين خاصة مايتعلق بالاستثمارات العامة وضبط معدلات الأداء الاقتصادي.
 
كما تناولت هالة السعيد خلال اللقاء مشروع حياة كريمة وما يتعلق بالتنمية الريفية وكذا تجربة مصر حول الإصلاح الاقتصادي والمشروعات التي تعمل عليها الدولة حاليًا.
 
ومن جانبه أشاد الدكتور جمشيد كوتشكاروف نائب رئيس الوزراء ووزير التنمية الاقتصادية والحد من الفقر بأوزباكستان بتجربة مصر الاقتصادية خاصة فيما يتعلق بالإصلاح الاقتصادي والمشروعات التنموية الكبرى، وقدرة مصر على تحقيق مؤشرات إيجابية سواء في معدلات النمو أوالتضخم وكذلك قدرتها على توفير الكهرباء ومشروعات الطاقة بصفة عامة والبنية التحتية.
 
كما أشاد كوتشكاروف بمشروع حياة كريمه وعبر عن اهتمام أوزباكستان بالتعاون مع مصر في مجال التنمية الريفية بصفة عامة.
 
واستعرض كوتشكاروف تجربة أوزباكستان في العديد من الملفات وخاصة فيما يتعلق بقضايا مكافحة الفقر وقضايا خاصة بإدارة الاستثمار.
 
وفي نهاية اللقاء اتفق الطرفان على تشكيل نقاط اتصال بين الجانبين لبحث مجالات التعاون المشتركة كما تم تقديم مقترحات لتعزيز التعاون بين البلدين.
 
جدير بالذكر أن نشاطات هالة السعيد بأوزباكستان شملت عددًا من اللقاءات الثنائية، حيث التقت سيادتها بالدكتور محمد بن سليمان الجاسر، رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، لمناقشة موضوعات التعاون بين مصر ومجموعة البنك، كما التقت أسامة القيسي، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، والذراع التأميني لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية لبحث أوجه التعاون بين مصر والمؤسسة، وكذا التقت بالمهندس هاني سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، وشاركت السعيد بالحدث الجانبي "التمويل الأخضر المتوافق مع الشريعة" افتراضيًا، المائدة المستديرة لمحافظي مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، كما ألقت  كلمة في افتتاحية الاجتماع السنوي الـ 46 لمجموعة البنك.
 
ويُشار إلى أن مصر نجحت في الحصول على موافقة مجلس محافظي البنك الإسلامي للتنمية بتنظيم الاجتماعات السنوية لمحافظي البنك العام القادم وذلك لأول مرة منذ 30 عاما، كما تستضيف مصر الاجتماع الثالث لمجلس حوكمة برنامج جسور التجارة العربية الأفريقية في القاهرة في ديسمبر المقبل، فضلًا عن تولي مصر رئاسة المجلس لمدة عام.
 

مصدر: اليوم السابع

شاهد أيضا