مصر :برتوكول تعاون بين الهجرة وداون تاون دلتا لتشغيل المصريين العائدين من الخارج



مصر :برتوكول تعاون بين الهجرة وداون تاون دلتا لتشغيل المصريين العائدين من الخارج

آراب فاينانس: تنفيذًا لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي للحكومة باستيعاب العمالة العائدة من الخارج المتضررة من تداعيات أزمة فيروس كورونا التي اجتاحت العالم، وما صاحب ذلك من تأثير سلبي على الاقتصاد العالمي نتج عنه فقدانهم لوظائفهم, وما ترتب على ذلك من إطلاق وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، لمبادرة "نورت بلدك" بالتعاون مع وزارة التخطيط، فقد وقع كل من وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، والمهندس أشرف دوس رئيس مجلس إدارة شركة "فيرن برو جلوبال" للاستثمار وأحد المصريين بالخارج المشاركين في مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية"، بروتوكول تعاون لتوفير فرص عمل لتشغيل العمالة المصرية العائدة من الخارج.

ومن ناحيتها، قالت السفيرة نبيلة مكرم إن تحديات جائحة كورونا كان لها تأثيرات اقتصادية كبيرة على كثير من الدول، واستطاعت مصر تجاوز هذه الفترة بنجاح كبير واستمرت الدولة في بذل الجهد حتى تتمكن من استكمال مشروعاتها التنموية، مضيفة أن كل هذه الجهود تحفز المستثمرين المصريين بالخارج للاستثمار في مصر خلال هذه المرحلة، وتعكس مدى تعاون المسئولين في مصر لتذليل كافة العقبات التي قد تواجه المستثمرين.

وأشارت وزيرة الهجرة إلى أن بروتوكول اليوم هو وسيلة من ضمن الوسائل التي تعمل عليها الوزارة لتوفير فرص عمل للعائدين من الخارج بسبب تأثر الدول التي كانوا يعملون بها، وذلك في إطار مبادرة "نورت بلدك" تنفيذًا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية باستيعاب العمالة العائدة، ويعد استكمالا للجهد المبذول من كافة الجهات المعنية المشاركة في هذه المبادرة كوزارات التخطيط والتجارة والصناعة والتنمية المحلية، مثمنة رغبة شركة "فيرن برو جلوبال" وأشرف دوس أحد المصريين بالخارج والمشاركين في مؤتمر "مصر تستطيع بالتنمية والاستثمار"، لمشاركتها في تحمل مسئوليتها المجتمعية والإسهام في المبادرة.

وكشفت السفيرة نبيلة مكرم عن أنه وفقا للبروتوكول، فإنه سيتم توفير فرص عمل للعائدين من الخارج من أبناء محافظة الغربية محل المشروعات المملوكة للشركة، وعلى رأسها المنطقة التجارية واللوجيستية بمحافظة الغربية "داون تاون دلتا" أول وأكبر منطقة تجارية ولوجيستية على مستوى محافظات مصر، وذلك وفقًا لاحتياجاتها والوظائف الشاغرة لديها.

وتابعت وزيرة الهجرة قائلة: إن مشروع المنطقة اللوجيستية بمحافظة الغربية يعد مشروعا استثماريًا واعدًا، ويخدم بشكل مباشر أهالي هذه المنطقة المهمة؛ لما يوفره من استثمارات مباشرة وغير مباشرة، فضلًا عن تقديم خدمات عدة وكذلك توفير عدد كبير من فرص العمل لشباب المحافظة، ويساهم بشكل مباشر في الحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية أهم أهداف المبادرة الرئاسية "مراكب النجاة"، والتي تعتمد بالأساس على توفير فرص عمل جادة للشباب في المحافظات المختلفة كبديل آمن عن الهجرة غير الشرعية، وكذلك دعم قطاع الاستثمار والمساعي القائمة لدمج المصريين بالخارج في خطط التنمية، تحقيقا لنتائج مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية".

من جانبه، أعرب المهندس أشرف دوس عن خالص امتنانه للتعاون مع وزارة الهجرة من خلال توقيع هذا البروتوكول، مؤكدًا أن ذلك من صميم واجبه مساندة أبناء وطنه في هذه المرحلة التي واجه فيها العالم بأكمله تحديًا كبيرًا أثر على الاقتصاد الدولي، وأشار دوس لقوة الاقتصاد المصري في هذه المرحلة، وما يوفره من فرص استثمارية واعدة لمختلف المستثمرين.

كما وجه دوس شكره للسفيرة نبيلة مكرم التي تبنت أفكار المستثمرين المصريين بالخارج من خلال مؤتمر"مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية"، حتى أصبح مشروع المنطقة اللوجيستية بالدلتا نموذجا يحتذى به خلال هذه الفترة ويحفز مختلف المستثمرين المصريين بالخارج على الاستثمار في وطنهم مصر.

وقد شارك في فعالية توقيع البروتوكول عدد من الشباب العائد من الخارج من أبناء محافظة الغربية، والذين تم توظيفهم بالفعل في عدد من التخصصات المختلفة بمشروعات المنطقة اللوجيستية بالدلتا، وشملت هذه التخصصات الهندسة والبناء وعمالة فنية وحرفية، وجاء المعينين بين مهندسين كهرباء ومدني ومعماري وكذلك فنيين.

وكانت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة قد شاركت في افتتاح المرحلة الثانية من المنطقة التجارية واللوجيستية بمحافظة الغربية "داون تاون دلتا" والتي تعد أول وأكبر منطقة تجارية ولوجيستية على مستوى محافظات مصر، تم إنشاؤها بالتعاون بين شركة "فيرن برو جلوبال" للاستثمار وجهاز تنمية التجارة الداخلية التابع لوزارة التموين، ضمن خطة الدولة لإنشاء مثل هذه المناطق بجميع محافظات الجمهورية على مساحة حوالي 83 فدانًا باستثمارات تتعدى 6 مليار جنيه مصري، وتتوسط المنطقة التجارية عشرة محافظات بوسط الدلتا وتخدم 42 مليون نسمة توفر أكثر من 50000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة خلال مدة تنفيذ المشروع، بالإضافة إلى فرص العمل التي سيتم توفيرها عن طريق المشروع بعد الانتهاء منه.

ويذكر أن مبادرة "نورت بلدك" أطلقتها وزارة الهجرة بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ويتم العمل خلالها بالتعاون مع وزارات التجارة والصناعة والتنمية المحلية لتوفير فرص العمل للعائدين سواء من خلال فرص العمل بالمحافظات أو من خلال جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، كما تم التعاون مع وزارتي التعليم العالي والطيران في جمع بيانات العائدين عن طريق استمارة بيانات إلكترونية بعنوان "نورت بلدك".


مصدر: آراب فاينانس

شاهد أيضا