الجزائر : التزام ”غير مسبوق” للدول المنتجة للنفط باتفاق خفض الإنتاج



الجزائر : التزام ”غير مسبوق” للدول المنتجة للنفط باتفاق خفض الإنتاج

صرح وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه أن التزام الدول الأعضاء في منظمة أوبك باتفاق خفض إنتاج النفط تحسن في الأشهر القليلة الماضية، مشيرا إلى أن محادثات غير رسمية تجري حاليا بين الدول المنتجة لتمديد التخفيضات في العام القادم.

ونقل الموقع الإخباري لوزارة النفط الإيرانية شانا عن زنغنه، أمس، قوله ”أعتقد أن سوق النفط متوازنة، التزام أعضاء أوبك بخفض الإنتاج لم يتراجع في الستة أشهر الماضية، بل إنه تزايد”.

وقالت وكالة الطاقة الدولية في شهر جويلية إن التزام أوبك بتخفيضات الإنتاج تراجع في جوان إلى أدنى مستوياته في ستة أشهر مع قيام بضعة أعضاء بضخ كميات تزيد كثيرا عن المسموح لهم بمقتضى الاتفاق، وهو ما يؤجل عودة التوازن بين العرض والطلب في السوق.

لكن الوكالة قالت في شهر أوت إن الطلب العالمي على النفط سينمو بأكثر من المتوقع هذا العام مما يساعد في تخفيف وفرة الإمدادات.

وقال زنغنه أن منتجين آخرين غير أعضاء في أوبك، وخصوصا روسيا، يظهرون تعاونا جيدا مع المنظمة في خفض إنتاج النفط.

من جهتها، حافظت أسعار خام برنت، أمس، على أسعارها فوق 53 دولاراً للبرميل لليوم الثاني على التوالي، وقريبة من أعلى مستوياتها في أربعة أسابيع.

ويرجع انتعاش أسعار النفط منذ أول أمس، بعد العودة التدريجية لمصافي تكرير للنفط في الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك، ما يعني زيادة في الطلب على الخام، حيث بلغ سعر خام القياس العالمي مزيج برنت تسليم نوفمبر 53.19 دولاراً للبرميل، انخفاضاً من أسعار الافتتاح البالغة 53.23 دولار.

وفي هذا الإطار توقع وزير النفط الكويتي عصام المرزوق أن تستمر أسعار النفط بين 50 و55 دولارا لبرميل خام برنت المرجعي، وأن السوق ستستعيد توازنها بحلول نهاية العام. وصرح المرزوق الذي تترأس بلاده لجنة تشرف على الالتزام بحصص الإنتاج في تصريح لصحف محلية كويتية، أن ”الطلب على النفط سيزيد في الربع الحالي، ومن ثم ستزيد انخفاضات المخزون أكثر من المتوقع”.

وأضاف المرزوق أن ”إستراتيجية أوبك تسير وتمضي قدماً على الطريق الصحيح”، مشيراً إلى أن مؤشرات الانخفاض في كميات المخزون الأسبوعية والشهرية أظهرت صحة هذه الإستراتيجية.


مصدر: el fadjr

شاهد أيضا