المغرب : توقع اتفاقية شراكلة تطوير برامج للإدماج الاقتصادي للفئات الهشة



المغرب : توقع اتفاقية شراكلة تطوير برامج للإدماج الاقتصادي للفئات الهشة

أبرمت وكالة حساب تحدي الألفية-المغرب والتنسيقية الوطنية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، مؤخرا، اتفاقية شراكة تهم تطوير برامج للإدماج الاقتصادي للفئات الهشة من خلال آليات التمويل القائم على النتائج.
وفي هذا السياق، ستواكب وكالة حساب تحدي الألفية-المغرب التنسيقية الوطنية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية من خلال مدها بالدعم التقني اللازم قصد تجويد الوقع الإيجابي للبرنامج الثالث "تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب" المندرج ضمن المرحلة الثالثة للمبادرة (2019-2023).
وسيشمل هذا الدعم التقني، على الخصوص، تطوير أدوات وآليات لتدبير النجاعة، وتعزيز قدرات الفرق التقنية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بغية ضمان استخدام أمثل للأدوات والآليات المذكورة آنفا، وإنشاء منصة رقمية لاستقبال الشباب وتوجيههم، وتدبير نجاعة مختلف مكونات البرنامج الثالث للمبادرة.
ويهدف البرنامج الثالث للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، الذي يولي أهمية خاصة لمقاربة النوع الاجتماعي وإدماج الشباب، إلى المساهمة في تحسين الوضعية الاقتصادية والاجتماعية للفئات الهشة من خلال ثلاثة مكونات، وهي (1) مواكبة الولوج للعمل المأجور أو "قابلية التشغيل"، (2) مواكبة المقاولات، و (3) دعم المشاريع المندرجة ضمن الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.
وهكذا، فإن أهداف هذا البرنامج تتقاطع تمامًا مع أهداف المكون "دعم تطوير برامج التشغيل من خلال آليات التمويل القائم على النتائج" المندرج في إطار نشاط "التشغيل" ضمن برنامج التعاون "الميثاق الثاني" المبرم بين حكومة المملكة المغربية وحكومة الولايات المتحدة الأمريكية، ممثلة بهينة تحدي الألفية، إذ يهدف هذا المكون إلى الرفع من قابلية تشغيل الفئات التي تواجه صعوبات في الاندماج في سوق الشغل، خاصة النساء والشباب.


مصدر: هسبريس

شاهد أيضا