المغرب :تحقق ارباحا خيالية...



المغرب :تحقق ارباحا خيالية...


في ظل جائحة كوفيد-19 التي ضربت اقتصادات اعتى الدول وارهقت كاهل الشركات والمقاولات الكبرى، اعلنت اتصالات المغرب، اليوم الاثنين، عن ارتفاع عدد زبنائها ب4,3 في المائة إلى حوالي 70,5 مليون زبون خلال الفصل الثالث من سنة 2020.
وتمكنت اتصالات المغرب من تحقيق نتيجة صافية، معدلة حصة المجموعة بقيمة 4.526 مليون درهم إلى غاية 30 شتنبر 2020، في وقت لاتزال المقاولات المغربية تبحث عن مخرج من الازمة التي عمقها فيروس كورونا المستجد وما رافق انتشاره من إجراءات وتدابير أثرت بشكل كبير على اقتصاد البلاد وجعل المقاولات في وضعية معقدة لم تعرف مثلها في تاريخ المغرب..
ويظهر ان اتصالات المغرب، التي حققت رقم معاملات بقيمة 27.498 مليون درهم إلى غاية متم شتنبر 2020، أصبحت استثناء في المنظومة الاقتصادية العالمية، ووجب على مكاتب الدراسات الدولية الانكباب على تجربتها "الرائدة" لإيجاد مكامن اللغز الذي كُشف عنه اليوم من خلال بيان الارباح التي حققتها اتصالات المغرب حسب ما اعلنت عنه.
ففي ظل الأزمة العالمية حيث الركود الاقتصادي وقلة السيولة، أعلنت هذه المؤسسة عن ارباح خيالية غير مسبوقة حتى في ظل الرخاء الاقتصادي وغياب أي جائحة أو ازمة..
المؤسسات الكبرى مثل اتصالات المغرب، كان عليها ان تكشف بالمقابل الطريقة التي سلكتها لتحقيق هذه الارباح الطائلة، في ظل ازمة شلت الاقتصاد العالمي، وما هي التخفيضات والتسهيلات التي وفرتها للطبقات الشعبية المستنزفة...
فإذا كانت هذه الشركة سيرت ماليتها بالطريقة السابقة، قبل أزمة كرونا، وتعاملت بنفس الأسلوب المالي والمصرفي وطبقت نفس الأسعار فهي ليست بشركة وطنية، وعليه لايمكن تصنيفها ضمن المؤسسات الوطنية، إذ نحن في هذه الحالة أمام شركة اغتنت في ظل الأزمة وحق إدخالها ضمن ما يصطلح عليه ب "تجار الازمة"، حيث لم نسمع انها خفضت من أثمانها ولا قامت بأي مبادرة في هذا الشأن..


مصدر: طنجة 24

شاهد أيضا