المدير العام ل كار‮ ‬يكشف‮: ‬ توفير خدمة التأمين الإسلامي‮ ‬تكافل‮ ‬قريباً



المدير العام ل كار‮ ‬يكشف‮: ‬ توفير خدمة التأمين الإسلامي‮ ‬تكافل‮ ‬قريباً

صرح الرئيس المدير العام للشركة الجزائرية للتامين واعادة التأمين‮ (‬كار‮)‬،‮ ‬ابراهيم كسالي،‮ ‬بالجزائر،‮ ‬أن التأمين الاسلامي‮ ‬تكافل‮ ‬سيكون متوفرا قريبا لدى المتعاملين في‮ ‬مجال التأمين،‮ ‬من بينها الشركة التي‮ ‬يشرف عليها‮.‬ وخلال ندوة صحفية نشطت على هامش‮ ‬يوم أبواب مفتوحة من تنظيم الشركة الجزائرية للتامين واعادة التأمين خصصت لتقديم عرض حول الشركة وخدمات التأمين التي‮ ‬توفرها،‮ ‬صرح المسؤول أن شركة‮ ‬كار‮ ‬مستعدة لإطلاق منتوجات تأمين اسلامية‮ ‬تكافل‮ ‬التي‮ ‬تم ادراجها بموجب قانون المالية‮ ‬2020‮. ‬في‮ ‬هذا الصدد،‮ ‬أوضح المتحدث أن قانون المالية‮ ‬2020‮ ‬وضع القاعدة القانونية التي‮ ‬تسمح بتطبيق التأمين الاسلامي‮ ‬تكافل‮ ‬،‮ ‬مع اشراك الشركات المعنية،‮ ‬وشركتنا تتأهب لذلك من خلال فرعنا كرامة للتأمين‮. ‬واعتبر كسالي‮ ‬في‮ ‬هذا الشأن،‮ ‬أن هذا الاجراء الجديد‮ ‬يسمح للمكتتبين بالاستفادة من خدمة تأمين‮ ‬يمكنها تلبية حاجيات عدد أكبر من المواطنين‮.‬ وعن سؤال للصحافة حول الرسم الجديد حول البيئة الذي‮ ‬تضمنه قانون المالية‮ ‬2020،‮ ‬والذي‮ ‬لقي‮ ‬تنديدا من طرف بعض الفاعلين في‮ ‬القطاع،‮ ‬أشار المسؤول الأول عن الشركة الوطنية للتأمين واعادة التامين أن شركته تتأهب لتحصيل هذه الضريبة من مكتتبي‮ ‬بوليصات التأمين على السيارات ابتداء من جانفي‮ ‬2020‮. ‬كما أضاف‮ ‬يقول‮: ‬ليس هناك أي‮ ‬مشكل على هذا المستوى‮ ‬،‮ ‬ردا على الاضرار التي‮ ‬قد تنتج عن تحصيل هذه الضريبة من طرف شركات التأمين‮. ‬من جهة أخرى،‮ ‬تطرق كسالي‮ ‬الى المنتوجات الجديدة التي‮ ‬تقترحها الشركة،‮ ‬منها خدمة اكتتاب مختلف بوليصات التأمين عبر الويب،‮ ‬لاسيما‮ ‬الأخطار المتعددة للسكن‮ ‬و التأمين من الكوارث الطبيعية‮ ‬و تأمين المركبات‮ ‬،‮ ‬حيث‮ ‬يمكن القيام بهذه العملية عن طريق بطاقة بنكية أو بطاقة الحساب البريدي‮ ‬الجاري‮.‬ واسترسل قائلا‮: ‬نريد من الأن فصاعدا المضي‮ ‬نحو الاكتتاب الالكتروني‮ ‬اي‮ ‬بواسطة هاتف ذكي،‮ ‬ونعمل على تطبيقات منقولة قصد السماح بتسوية فورية للكوارث‮ ‬،‮ ‬على حد قوله‮. ‬ويتوقع كسالي‮ ‬تحقيق نسبة نمو تقدر ب3‮ ‬بالمئة في‮ ‬رقم أعمال الشركة الوطنية للتأمين واعادة التأمين لسنة‮ ‬2019،‮ ‬حيث ستقدر قيمته بحوالي‮ ‬16‮ ‬مليار دج‮.‬


مصدر: المشوار السياسي

شاهد أيضا