المؤسسة الوطنية للنفط‬⁩ في ليبيا ترحب بمقترحات الإنتاج والإيرادات



المؤسسة الوطنية للنفط‬⁩ في ليبيا ترحب بمقترحات الإنتاج والإيرادات

رحبت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، ببياني مجلسي النواب والرئاسي الداعمين لمقترح إعادة إنتاج وتصدير ⁧‫النفط‬⁩ وتجميد الإيرادات بحسابها لدى المصرف الليبي الخارجي. 

وقالت المؤسسة في بيان لها اليوم الجمعة، إنها استأنفت تصدير الخام، على أن تبقى إيرادات الخام في حساب مصرفي للمؤسسة في المصرف الليبي الخارجي لحين التوصل إلى اتفاق سياسي. 

وفي وقت سابق اليوم، طالب رئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، جميع الأطراف بوقف فوري لإطلاق النار.

تلاه إعلان حكومة الوفاق الليبية وقف إطلاق النار وتعليق كل العمليات العسكرية، تحت مزاعم الظروف التي تمر بها المنطقة وانتشار فيروس كورونا.

وأكد عقيلة صالح، في بيان، على أن "وقف إطلاق النار يقطع الطريق على أي تدخلات عسكرية أجنبية، وينتهي بإخراج المرتزقة، وتفكيك المليشيات، ليتحقق استرجاع السيادة الوطنية الكاملة".

واقترح "جعل مدينة سرت مقرا مؤقتا للمجلس الرئاسي الجديد بحماية قوة شرطية أمنية رسمية من مختلف مناطق ليبيا، وذلك تمهيدا لتوحيد كافة مؤسسات الدولة كمرحلة توافقية واستكمال الترتيبات العسكرية وفق مخرجات المسار العسكري (5+5) برعاية بعثة الأمم المتحدة".

كما طالب باستئناف تصدير النفط على أن تجمد إيراداته في حساب خاص بالمصرف الليبي الخارجي إلى حين التوصل إلى تسوية سياسية نهائية وفق مخرجات مؤتمر برلين وإعلان القاهرة.

فيما دعت الوفاق الإخوانية إلى "انتخابات رئاسية وبرلمانية خلال شهر مارس (آذار) القادم، وفق قاعدة دستورية مناسبة يتم الاتفاق عليها بين الليبيين".


مصدر: العين الاخبارية

شاهد أيضا