الجزائر:جولة ثانية من المشاورات السياسية الشهر الداخل أوكرانيا تعرض على الجزائر فرصا للاستثمار



الجزائر:جولة ثانية من المشاورات السياسية الشهر الداخل أوكرانيا تعرض على الجزائر فرصا للاستثمار

قال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا، خلال محادثة هاتفية مع وزير الخارجية صبري بوقدوم، إن بلاده تهدف إلى فتح إمكانات الجزائر لأوساط الأعمال التجارية الأوكرانية.

وقال الوزير الأوكراني، حسب نقل الموقع الإخباري “اوكرانيا بالعربية”: “في إطار رؤية متجددة لتنمية علاقات أوكرانيا مع القارة الإفريقية، وضعنا لأنفسنا هدف فتح إمكانات الجزائر أمام رجال الأعمال الأوكرانيين”.

وشدد دميترو كوليبا على أنه من غير المقبول عدم إجراء اتصالات ثنائية على المستويات السياسية الرفيعة مع الدول المهمة في المنطقة، لاسيما الجزائر ، التي أصبحت ثاني أكبر شريك تجاري لأوكرانيا في إفريقيا في عام 2019.

واتفق الطرفان على عقد جولة ثانية من المشاورات السياسية بين وزارتي الخارجية الشهر المقبل، سيتم خلالها مناقشة مجموعة واسعة من القضايا الثنائية بدءا من دعم سيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها على الساحة الدولية وصولاً إلى تطوير التعاون في الصناعة والتعليم والسياحة. وقال دميترو كوليبا: “في إطار المشاورات السياسية تخطط أوكرانيا والجزائر للتوقيع على اتفاق بشأن إنشاء لجنة حكومية مشتركة للتعاون الثنائي كأداة فعالة لتعزيز التجارة والاستثمار فضلا عن عقد منتدى أعمال مع كبرى الشركات الأوكرانية والجزائرية”.

ودعا كوليبا الوزير صبري بوقادوم لإجراء زيارة رسمية إلى أوكرانيا في الوقت الذي يناسبه.

للإشارة، ففي عام 2019، بلغ الحجم الإجمالي للتجارة في السلع والخدمات بين أوكرانيا والجزائر 614.4 مليون دولار أمريكي محققا بذلك رقما قياسياً. وبعد نتائج العام الماضي، أصبحت الجزائر ثاني أكبر شريك تجاري لأوكرانيا في إفريقيا بعد مصر.

ولم تجر المشاورات بين وزارتي خارجية البلدين منذ عام 1993، وكانت الزيارة الأخيرة على مستوى وزراء الخارجية في عام 2002.

وتجدر الإشارة إلى أن سفير أوكرانيا لدى الجزائر الدكتور مكسيم صبح أكّد عزم أوكرانيا توسيع مجالات الشراكة مع الجزائر




مصدر: الشروق

شاهد أيضا