الجزائر:فتح وكالة خاصة بخدمات الصيرفة الاسلامية بمسجد الجزائر الأعظم



الجزائر:فتح وكالة خاصة بخدمات الصيرفة الاسلامية بمسجد الجزائر الأعظم

كشف الرئيس المدير العام للقرض الشعبي الجزائري، محمد دحماني، أمس الأحد، عن عزم مصالحه فتح وكالة خاصة بخدمة الصيرفة الإسلامية على مستوى مسجد الجزائر الأعظم قريبا، لافتا إلى أن ضمان الإقبال على منتجات الصيرفة الإسلامية الموافقة لتعاليم الشريعة، يتطلب عدة أشهر.

وأوضح محمد دحماني، لدى إشرافه على إطلاق خدمة الصيرفة الإسلامية بمقر الوكالة 113، بحضور السلطات الولائية ومنتخبين محليين ومسؤولي شبكة الفروع البنكية التابعة للقرض الشعبي الجزائري بغرداية، أمس الأحد، بأن “الدين الإسلامي يشجع الجزائريين لتفضيل المنتجات التي تتوافق مع الشريعة، كما أن منتجات الصيرفة الإسلامية التي نقترحها، قد سوقت بعد موافقة المجلس الإسلامي الأعلى وعلماء والمجالس المحلية، وغيرها من اللجان الاستشارية المحلية، ما يضمن احترام الشريعة في المعاملات البنكية”.

وأشار المتحدث ذاته إلى فتح وكالات جديدة للقرض الشعبي الجزائري، بإيليزي وعين صالح وتيميمون وجانت بأقصى جنوب الوطن، إضافة إلى مناطق أخرى بالهضاب العليا.

ويرى الرئيس المدير العام للبنك الشعبي الجزائري، بأن منتجات الصيرفة الإسلامية المقترحة تحت شعار “قيمنا تلهمنا”، قد سوقت بعد موافقة المجلس الإسلامي الأعلى وعلماء والمجالس المحلية وغيرها من اللجان الاستشارية المحلية، من أجل ضمان احترام الشريعة في المعاملات البنكية، مؤكدا أن الدين الإسلامي الذي يشكل أحد جوانب حياتنا اليومية، يشجع الجزائريين لتفضيل المنتجات التي تتوافق مع الشريعة.

للإشارة، فإن القرض الشعبي الجزائري، يقترح تسعة (9) منتجات تخص الصيرفة الإسلامية التي تتطابق مع تعاليم الشريعة الإسلامية، بعد المصادقة عليها من قبل الهيئة الشرعية التابعة للبنك والمجلس الإسلامي الأعلى، وأيضا اعتماد بنك الجزائر.

ويتعلق الأمر بمنتجات الودائع والتمويل مثل الحساب الجاري الإسلامي، حساب الصك الإسلامي، حساب التوفير الإسلامي، حساب الاستثمار الإسلامي، وعرض المرابحة، عقار/سيارة/تجهيز، وكذلك عرض الإجارة للعقار والتجهيزات.


مصدر: الأيام الجزائرية

شاهد أيضا